Header


  • الصفحة الرئيسية

من نحن في التاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • معنى الشيعة (13)
  • نشأة الشيعة (24)
  • الشيعة من الصحابة (10)
  • الشيعة في العهد الاموي (10)
  • الشيعة في العهد العباسي (4)
  • الشيعة في عهد المماليك (1)
  • الشيعة في العهد العثماني (2)
  • الشيعة في العصر الحديث (1)

من نحن في السيرة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الشيعة في أحاديث النبي(ص) (1)
  • الشيعة في احاديث الائمة (ع) (0)
  • غدير خم (0)
  • فدك (3)
  • واقعة الطف ( كربلاء) (0)

سيرة اهل البيت :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

عقائدنا (الشيعة الامامية) :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • في اصول الدين (0)
  • في توحيد الله (8)
  • في صفات الله (32)
  • في النبوة (9)
  • في الانبياء (4)
  • في الامامة الالهية (11)
  • في الائمة المعصومين (14)
  • في المعاد يوم القيامة (16)
  • معالم الايمان والكفر (30)
  • حول القرآن الكريم (22)

صفاتنا :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الخلقية (2)
  • العبادية (5)
  • الاجتماعية (1)

أهدافنا :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • في تنشئة الفرد (0)
  • في تنشئة المجتمع (0)
  • في تطبيق احكام الله (1)

إشكالاتنا العقائدية على فرق المسلمين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • في توحيد الله (41)
  • في صفات الله (17)
  • في التجسيم (34)
  • في النبوة (1)
  • في عصمة الانبياء (7)
  • في عصمة النبي محمد (ص) (9)
  • في الامامة (68)
  • في السقيفة (7)
  • في شورى الخليفة الثاني (1)
  • طاعة الحكام الظلمة (6)
  • المعاد يوم القيامة (22)
  • التقمص (3)

إشكالاتنا التاريخية على فرق المسلمين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • في عهد النبي (ص) (14)
  • في عهد الخلفاء (20)
  • في العهد الاموي (14)
  • في العهد العباسي (3)
  • في عهد المماليك (5)
  • في العهود المتأخرة (18)

إشكالاتنا الفقهية على فرق المسلمين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • كيفية الوضوء (4)
  • كيفية الصلاة (5)
  • اوقات الصلاة (0)
  • مفطرات الصوم (0)
  • احكام الزكاة (0)
  • في الخمس (0)
  • في الحج (2)
  • في القضاء (0)
  • في النكاح (7)
  • مواضيع مختلفة (64)

إشكالاتنا على أهل الكتاب (النصارى) :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • في عقيدة التثليث (32)
  • على التناقض بين الاناجيل (41)
  • صلب المسيح (17)

إشكالاتنا على أهل الكتاب (اليهود) :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • عدم تصديقهم الانبياء (6)
  • تشويههم صورة الانبياء (8)
  • نظرية شعب الله المختار (1)
  • تحريف التوراة (0)

إشكالاتنا على الماديين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التفسير المادي للكون (1)
  • نظرية الصدفة وبناء الكون (0)
  • النشوء والارتقاء (0)
  • اصل الانسان (0)

ردودنا التاريخية على فرق المسلمين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • في عهد الرسول(ص) (9)
  • في عهد الخلفاء (12)

ردودنا العقائدية على فرق المسلمين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حول توحيد الله (2)
  • حول صفات الله (7)
  • حول عصمة الانبياء (3)
  • حول الامامة (34)
  • حول اهل البيت (ع) (45)
  • حول المعاد (1)

ردودنا الفقهية على فرق المسلمين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • حول النكاح (2)
  • حول الطهارة (0)
  • حول الصلاة (3)
  • حول الصوم (0)
  • حول الزكاة (0)
  • حول الخمس (0)
  • حول القضاء (0)
  • مواضيع مختلفة (6)

ردودنا على أهل الكتاب (النصارى) :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

ردودنا على أهل الكتاب (اليهود) :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

ردودنا على الماديين :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • اثبات وجود الله (0)
  • العلم يؤيد الدين (2)

كتابات القراء في التاريخ :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

كتابات القراء في السيرة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

كتابات القراء في العقائد :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

كتابات القراء في الفقه :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

كتابات القراء في التربية والأخلاق :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

كتابات القراء العامة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا

  • القسم الرئيسي : عقائدنا (الشيعة الامامية) .

        • القسم الفرعي : في توحيد الله .

 اعتقادنا بتوحيد الله عز وجل 

التاريخ : 2012/03/29   ||   القرّاء : 285

1- شخصية الملحد ضد المنطق:
إسم المؤمن: مأخوذ من الأمن والإطمئنان، لأنه يعتقد بوجود الله تعالى، فقد اطمأنت نفسه بإيمانه. أما الشاك بوجود الله تعالى فهو الذي لا يعرف هل أن لهذا الكون خالقاً أم لا، فهو متحير لا ينفي ولا يثبت.
وأما الملحد فهو المائل عن الحق، لأن الإلحاد في اللغة الميل عن الحق، والملحد يميل عن المسار الطبيعي لعقله وفطرته لأنهما يدلانه على وجود الله عز وجل، وهو يتعمد الإلحاد والميل عن ذلك.
وإنما حكمنا على الملحد بأنه يتعمد معاكسة عقله وفطرته لأن غاية ما يمكن للإنسان الشك في وجود خالق للكون، أما نفي وجوده فيتوقف على إحاطته بالكون المنظور وغير المنظور، ولا يوجد إنسان محيط بالكون، ولا بنفسه!
أما لماذا يتعمد الميل وإنكار وجود الله تعالى، فلأنه إذا اعترف بوجوده اعترف بأنه مخلوقٌ له وعبده وعليه طاعته، وهو لايريد أن يكون عبداً، بل إلها!
 

 

 التوحيد في الصفات‏  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 291

بسم الله الرحمن الرحيم

نحن نعتقد أنّ اللَّه تعالى موصوف بكلّ الصفات الكمالية، وأنّ العقلَ والوحيَ معاً يَدُلّان على وجودِ هذه الكمالات في الذات الإلهيّة المقدسة.
وعلى هذا الأساس فإنّ اللَّه عالمٌ، قادرٌ، حيٌ، سميعٌ، بصيرٌ و .. و. وهذه الصفات تتفاوت فيما بينها من حيث المفهوم، فما نفهمه من لفظة «عالِم» غير ما نفهمه من لفظة: «قادر». ولكن النقطة الجديرة بالبحث هو أن هذه الصفات كما هي متغايرة من حيث المفهوم هل هي في الواقع الخارجيّ متغايرة أم متحدة؟

 التوحيد في العبادة  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 348

بسم الله الرحمن الرحيم

إنّ التوحيدَ في العبادة هو الأصل المشترك والقاعدة المتفق عليها بين جميع الشرائع السماوية. وبكلمة واحدة: إنّ الهدف الأسمى‏ من بَعث الأنبياء والرُسُل الإلهيّين هو التذكير بهذا الأصل كما يقول: «وَلَقَدْ بَعَثْنا في كلّ أُمَّةٍ رَسُولًا أنِ اعْبُدُوا اللَّهَ واجْتَنِبُوا الطاغوتَ». إِنّ جميع المسلمين يعترفون في صلواتهم اليومية بهذا الأصل ويقولون: «إيّاكَ نَعْبُدُ» . وعلى هذا الأساس فإنّ وجوبَ عبادة اللَّه وحده، والاجتناب عن عبادة غيره أَمرٌ مسلَّمٌ لا كلامَ فيه، ولا يخالف أحد في هذه القاعدة الكلية أبداً، وإنّما الكلام هو في أنّ بعض الأعمال والممارَسات هل هي مصداق لعبادة غير اللَّه أم لا؟ وللوصُول إلى القولِ الفصلِ في هذا المجال يجب تحديد مفهوم العبادة تحديداً دقيقاً، وتعريفها تعريفاً منطقياً، بغية تمييز ما يدخل تحت هذا العنوان ويكون عبادة، ممّا لا يكون كذلك، بل يُؤتى به من باب التعظيم والتكريم.

 التوحيد في الحاكمية والتقنين‏  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 351

بسم الله الرحمن الرحيم

أنّ للكون مدبّراً حقيقياً واحداً هو اللَّه تعالى وأنّ تدبير العالم وحياة الإنسان بيده دون سواه، فيكون تدبير أمر الإنسان في صعيد الشريعة- سواء في مجال الحكومة أو التقنين أو الطاعة أو الشفاعة أو المغفرة- برمّته بيده تعالى، ومن شؤونه الخاصة به، فلا يحق لأحد أن يتصرّف في هذه المجالات والأصعدة من دون إذن اللَّه تعالى، ولهذا يُعتبر التوحيدُ في الحاكمية، والتوحيد في التشريع، والتوحيد في الطاعة، والتوحيد في الشفاعة والمغفرة  من فروع التوحيد في التدبير وشقوقه ولوازمه. فإذا كان النبي (صلى الله عليه و آله و سلم) حاكماً على المسلمين فإنّ هذا نابعٌ من إختيار اللَّه تعالى إيّاه لهذا المنصب.

 التوحيد في الربوبية  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 357

بسم الله الرحمن الرحيم

المرتبة الرابعة من مراتب التوحيد هو: التوحيد في الربوبية وتدبير الكون والإنسان.
والتوحيد الربوبي يكون في مجالين:
1- التَدبير التكوينيّ.
2- التَدبير التشريعيّ.
وونركّز في هذه المقالة على التدبير في المجال التكويني.
إنّ تاريخ الأنبياء يشهد بأن مسألة التوحيد في الخالقية لم تكن قط موضع نقاش في أُممهم وأقوامهم، وانما كان الشرك- لو كان- في تدبير الكون وإدارة العالم الطبيعي الذي كان يتبعه الشرك في العبادة.

 التوحيد في الخالقية  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 305

بسم الله الرحمن الرحيم

التوحيد في الخالقية، بمعنى انّه لا خالق إلَّا اللَّه، وأنّ الوجود برمته مخلوقُه، وقد أكّد القرآن الكريم على هذه الحقيقة إذ قال:
«قُلِ اللَّهُ خالقُ كلّ شَي‏ءٍ وَهُوَ الواحِدُ القَهّارُ»   «ذلكمُ اللَّهُ رَبُّكُم خالقُ كلّ شَي‏ءٍ لا إلهَ إلّا هُوَ»  وليس اوحي وحده يثبت ذلك بل يقول به العقل ويؤكّده، لأنّ كل ما سوى اللَّه ممكنٌ محتاجٌ، وترتفع حاجته ويتحقّق وجوده من جانب اللَّه.

 التوحيد الذاتي ومعانيه‏  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 349

بسم الله الرحمن الرحيم

إنّ أول مرتبة من مراتب التوحيد هو التوحيد الذاتي، وللتوحيد الذاتي معنيان:
ألف: إنّ اللَّه واحدٌ، لا مثيل له ولا نظير ولا شبيهَ ولا عديل.

ب: إن الذات الإلهيّة المقدّسة ذاتٌ بسيطةٌ لا كثرةَ فيها، ولا تركّب. يقول الإمام علي بن أبي (طالب عليه السلام)حول كلا المعنيَين:
1- «هُو وَاحدٌ لَيسَ له في الأشْياء شَبَهٌ».
2- «وإنّه عزّ وجل أَحديّ المعنى لا ينقسم في وجودٍ ولا وَهمٍ ولا عقلٍ»

 اثبات وجود الله  : موسّع

التاريخ : 2012/02/05   ||   القرّاء : 304

بسم الله الرحمن الرحيم

إنّ الاعتقاد بوُجود اللَّه أصلٌ مشترك بين جميع الشرائع السماويّة، وأساساً يكمنُ الفارقُ الجوهريُّ والأساسيُّ بين الإنسانِ الإلهيّ المتدينِ (مهما كانت الشريعة التي ينهجها) والفردِ الماديّ، في هذه المسألة. إنّ القرآنَ الكريمَ يعتبر وجودَ اللَّه أمراً واضحاً وغنيّاً عن البرهنة، ويرى أنّ الشك والتردّد في هذه الحقيقة أمر غير مبرَّر، بل ومرفوضاً كما قال: «أفي اللَّهِ شَكٌ فاطِرِ السّموات والأرضِ» «1». إلّا أنّه رغم وضوحِ وجودِ اللَّه وبداهته قد وضع القرآنُ الكريمُ أمام من يريدُ معرفة اللَّه عن طريق التفكّر والبرهنة، وإزالة جميعَ الشكوك والاحتمالات المضادّة عن ذهنه، طرقاً تؤدي هذه المهمة

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 كيف تأخذون دينكم عن الصحابة واغلبهم مرتدون ؟؟؟.

 ردّ شبهة ان الامامة في ولد الحسين لا الحسن اقصاء له ؟

 ردّ شبهة ان علي خان الامانة بعد ستة اشهر من رحيل رسول الله ؟؟؟.

 ردّ شبهة ان الحسن بايع معاوية وتنازل له عن الخلافة ؟؟.

 فضائل مسروقة وحق مغتصب وتناقض واضح

 فضائل مسروقة وحق مغتصب وتناقض واضح

 أعتراف الألباني بصحة حديث الحوأب

 الجزاء الشديد لمن نقض العهد الأكيد ؟؟؟

 حديث الثقلين وبعض الحقائق الكامنة

 حديث الغدير/ وكفر من لا يأخذ بكلام رسول الله بحكم ابن باز؟؟

ملفات عشوائية :



 هل توجد علاقة منطقية ورابطة عقلية بين المعجزة وبين ما يدّعيه النبي

 حديث (خلق الله آدم على صورة الرحمن)

 المسيح صورة الله

 خطيئة آدم والذنب الموروث

 طرق معرفة صفاته سبحانه‏

 اختصاص اسم الشيعة بالموالين لعلي وبدء التشيع

 بحث رد الكاذب المفتري على امير المؤمنين علي (عليه السلام)

 ابن عثيمين ينكر صفة الظل لله تعالى .. ويصف ابن باز ومن هم على شاكلته بالبليد

 ابن تيمية: مبغضي أبي بكر منافقين .... ومبغضي علي أعلم وأدين!!

 رد ادعاء ان النبي وصف ابي بكر بـ (حبيبي)

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 24

  • الأقسام الفرعية : 90

  • عدد المواضيع : 841

  • التصفحات : 297827

  • التاريخ : 22/05/2019 - 23:36

Footer